جامع السلطان ايوب تاريخ وعراقة

0Shares

 

 

جامع السلطان ايوب تاريخ وعراقة

جامع السلطان أيوب Eyüp Sultan Camii من أول المساجد التي شيدها العثمانيون في إسطنبول

ومن وأكثر المساجد شهرة في تركيا ورابع الأماكن الإسلامية المقدسة لدى الكثير من الأتراك.
وهو أجمل مساجد منطقة أيوب، في القرن الذهبي الشهير.

 

 

بدأ بناء الجامع عام 1458 بعد 5 سنوات فقط من دخول اسطنبول. تم هدمه وإعادة بناؤه تمامًا تقريبًا

بأمر من السلطان سليم الثالث بدايات القرن التاسع عشر، بعد تعرضه لأضرار كبيرة أثر زلازل عديدة.

وهو مكان لزيارة الآلاف لغايات دينية وسياحية. يحتوي المسجد على مقام سيدنا أيوب الأنصاري

أيضًا والذي يعتقد أنه دفن هناك.

 

 

يقع جامع السلطان أيوب بمنطقة أيوب سلطان، بالشطر الأوروبي من مدينة إسطنبول بالقرب

من منطقة القرن الذهبي خارج أسوار القسطنطينية، وتعود تسميته إلى الصحابي الجليل

خالد بن زيد أبي أيوب الأنصاري رضي الله عنه، الذي استضاف رسول الله صلي الله عليه وسلم،

في بيته إبان فترة هجرته من مكة إلى المدينة المنورة، ثم استشهد عام 49ه / 669م

أثناء محاولات المسلمين فتح القسطنطينية في عهد الدولة الأموية.

اشترك في النقاش

Compare listings

قارن